About Me

صورتي

I teach and practice Gestalt therapy, Career decision coaching, and Family Constellations work. As well as Australia, I teach workshops and training in China, Japan, Korea, the USA & Mexico. I am author of Understanding The Woman In Your Life, a book of advice for men about relationships with women. In my work as director of Lifeworks I provide therapy,  training and supervision. I am a Phd candidate, studying the interpersonal dynamics of power, and am currently director of an MA in Spiritual Psychology for Ryokan College, an accredited online institution based in LA.

الثلاثاء، 15 يوليو، 2014

17. إختلاق القصة القديمة

يعاني جاك من مشاكل عقلية. لقد عانى كثيراً في حياته؛ ولقد زار العديد من العيادات، وأخذ العديد من الأدوية، وبدأ يتعالج ليحاول أن يتعامل مع العبئ الذي بدى له وكأنه لا يطاق. كان احترامه لذاته منخفض، ولم يكن لديه ثقه حول الناس؛ كان خجول جداً.

تكلم، لأنه أراد أن يحكي قصة معاناته.

قاطعته فوراً. كان تعليقي هو أن هذه قصة قديمة جداً وبالية وأنها لن تخدمة، عدا ربما الحصول على الشفقة، أو ليشعر بالأسف على نفسه، أو لتبرير معاناته المتواصلة.

قلت له بأني سوف أعطيه توجيه، ليميز بين ما هو ممتع و ما هو مؤلم. طلبت منه أن ينظر حول الحجرة، ويحدد الأشخاص الذين جعلوه يشعر بمتعه في جسده عند النظر إليهم، على مقياس: أكثر متعه و أقل متعة. 

ثم طلبت منه أن يختار الشخص الذي يجعله يشعر بأنه في أفضل حال عند النظر إليه. اختار معالجه، الذي كان في المجموعة. طلبت منه أن يصف لي بماذا شعر. أفاد قائلاً دفء في صدره. طلبت منه أن يتنفس في ذلك المكان. بدى بوضوح أنه قد استرخ، ورق وجهه.

بعد ذلك طلبت منه أن يختار الشخص التالي الذي يشعره بالراحة في المجموعة. اختار أصغر عضو. وطلبت منه أن يفعل نفس الشيء.

شعوره بعد كل العملية كان السلام والرضا. 

 هذه التجربة اخترقت قصه معاناته الحزيته، وجعلته يلمس ما كان مبهج، في العلاقة، بالحاضر.

يعتمد الجشتالت على الحظة الحاضرة. قد يكون مفيد أن تخوض في القصة، من أجل أن تدعم النص، أو تُعمق التفاهم. ولكن بعض القصص تكون حديثة، تحتاج إلى أن تُحكى وتُسمع. قصص أخرى تكون بالية، دون جديد، وتعزز الذات. 

جميع القصص عاجلاً أم أجلاً تأتي إلى الحاضر، الذي يكون لدينا فيه الخيار، ونقطة تركيز للجشتالت.

الجمعة، 11 يوليو، 2014

13. بالدم

تكرر حلم ليز لأكثر من مره و طلبت منها أن ترويه  على طريقة الجستالات في صيغة المضارع  فبهذه الطريقة نستطيع ان نجعل العملاء حاضرين هنا مع احلامهم لنر كيف ربطت ليز ذلك


أجلس على متن قطار بجوار أمي و أمامي صبيان يرتديان زيا اسود اللون و يحاولان مضايقتي مما اثار حفيظتي فمضيا و الان .. احدهما يتبول بجانبي دما . الكثير من الدم يخرج من احشاءه حتى صبغت ارض القطار بلون الدم القاني انني مذعورة بينما يقف هناك و قد فاض الدم منه كما هو حال الصبي الاخر 

حينما وصلنا الى المحطة وجدنا طبيبة تحمل الكثير من المعدات الطبية مما جعلني اشعر ببعض الراحة

طلبت منها ان تخبرني بم تشعر و ذلك حتى اربط اللاوعي لديها مع الواقع الحالي

بدت مذعورة يلازمها الشعور بأنها ستموت وحيدة

حينما تروي الحلم على لسان الصبي تقول و كأنني افقد قواي و اسقط على الأرض ولا استطيع استجماع قواي بل وبالكاد اشعر اني على قيد الحياة

طلبت منها ان تعود للواقع حتى اربط التجربة التي مرت بها في الحلم مع الواقع السامي من ما يجعلها اقرب لفهم ذاتها 

فهي تشعر بفراغ عاطفي . سألتها عن مدى شعورها بالدم يجري في عروقها فأجابت "ثلاثون بالمائة"

عقبت على ذلك رابطا اياه بتجربتها السيامية

فمن تجربتي الخاصة معها وجدت انها ودودة , دعني اقدر ذلك ب 70% و لذلك سألتها عن سبب هذه الفجوة كما و قدمت لها حلا بإمكانه ان يقلل من أزمتها  و  يمكنها من التحكم بانفعالاتها و يسمح لها بالتعامل مع شؤونها 

حينما تقوم بإغفال شعورها بالحياة تشعر ببروده في جسدها و كأنها تحتضر و تضيف قائله انها تشعر بوخز في أمعائها كما أنها عرضه لنزلات البرد و مشاكل التنفس في فصل الشتاء 

طلبت اليها ان تفكر في امعائها فقالت " اشعر انها تقيله و رطبه ولا تتحرك " و تضيف انها لا تستطيع القيام بأي مجهود عضلي فهي نحيفة جدا وجسدها لا يحصل على كفايته من الطعام لذلك تتعاطى المكملات الغذائية  كما أنها تذعر حينما يقوم احدهم بلمسها و تحتاج لوقت طويل حتى تستعيد هدوئها كما انها ليست ذات ميول جنسية فهي تريد ان تعامل كطفل وحينما سألتها ان تعيش دور الدم في الحلم حيث انه يمثل الحياة فأجابت انا الدفء والحياة وذاك الطفل يرفضني و يطرني من جسده ويستغني عني فطلبت منها ان ترى كم طريقه يطابق هذا الحلم واقعها رابطا تجربتها في الحلم بواقعها المعاش حيث انها تتحدث بطريقه كما لو انها ترفض الحياة و الكثير الكثير من المشاكل انذاك جعلتها تجد نفسها مرفوضة و صوت داخلي يخبرها انه يجب ان تموت

الأحد، 6 يوليو، 2014

9. حل المشكلة لا يقتصر فقط على تقديم حل.

جين لديها ابن مراهق. وتواجه مشكله في كيفية التعامل معه ومتحيره هل تقوم بالضغط عليه لكي يجتهد في دراسته بالمدرسة أم تعطيه الوقت والمساحة للتعبير عن نفسه. فهو يقضي أوقات طويله جالساً أمام الحاسوب للتصفح على شبكة الإنترنت.

هي تستشيرني لتسترشد برأيي بحثاً عن النصيحة وأملاً في الوصول لحل لتلك المشكلة. 

بالطبع يسعدني أن أقدم لها نصيحة تربوية تساعدها على حل مشكلتها فإنني على كل حال قمت بتربية خمسة أطفال. ولدي الكثير من الأفكار والآراء التي أظن أنها ستجدها مفيدة

ومع ذلك فقد رفضت دعوتها وركزت أكثر على مشاعرها أثناء قيامها بالحديث عن مشكلتها. لكني وجدتها متخبطة تتذكر بعض النصائح الإيجابية التي قد سمعتها من قبل أثناء حضورها لمحاضرات عن تربية الأبناء وتستنتج منها أن موقف ابنها غير مطمئن. فمن الصعب أن تعيش جين في الواقع معي ومع مشاعرها في نفس الوقت.

أقوم أحياناً بالتحدث عن مشاعري أثناء تربية أولادي في مرحلة المراهقة. مما يخلق لها مساحة للتحدث عن شعورها بالتوتر والقلق. ولكن أثناء تحدثها عن مشاعرها تبتسم. وأنا أقوم بالتعليق على ما أراه وأسمعه وأسألها عن سبب هذا التناقض بين مشاعرها بالقلق والابتسام في نفس الوقت. تشرح ذلك بأنها تحاول أن ترسم ابتسامة على وجهها بدلاً من أن تبدو متوترة وكئيبة طوال الوقت. وإلى حد ما تلك الطريقة في تقليل حدة التوتر تنجح معها.

لكن توترها المستمر أيضاً يكشف عن ان تلك الطريقة في إخفاء مشاعرها لا تنجح بشكل كافي.

فاستكملت حديثي معها عن الحاضر وعن تجربتها وأخبرتها عن الصعوبات التي واجهتها حينما كان أولادي في نفس السن.

شيئاً فشيئاً بدأت أن تشعر بالواقع وتعيش فيه بشكل أفضل وطلبت منها أن تأخذ نفساً عميقاً.

وقد صرحت لي بأنها تشعر بالضياع. وفكرت أنه من الأفضل بدلاً من أن أقترح عليها حلول لتتخلص من ضياعها أن أشاركها تلك الحالة من الضياع لوقت بسيط. أقترح أن تكون تلك المدة دقيقة واحده نظل فيها معاً في نفس المكان وأحاول أن أعيش معها تلك الحالة.

بدأت في الاسترخاء ثم بدأت بالشعور بالدفيء الداخلي والهدوء النفسي قد لاحظت أنها وضعت يدها على جانب بطنها حول القفص الصدري. ولفت نظرها لتلك النقطة وشرحت لها أنه من الطبيعي أن ينعكس شعورها بالتوتر والقلق على معدتها. والآن هي تشعر بالدفء. فطلبت منها أن تستنشق الهواء بشكل أعمق.


والآن هي تشعر أكثر بعمق مشاعرها وبدأت في البكاء. وبدت أكثر قدرة على مواجه الواقع واستحضار مشاعرها وأحاسيسها العميقة. الشعورين بالدفء والحزن كلاهما حاضراً في نفس الوقت.

وهذه هي نقطة تلاحم وتكامل المشاعر.

وأخيراً شرحت لها مبدأ تربوي قد تعلمته وأفادني كثيراً في تربية أبنائي فهي الآن في حالة تسمح لها بتلقي النصيحة بصدر رحب وقلب مفتوح بدلاً من تلقيها كمعلومات.


المهم هنا أنه بدلاً من أن أقدم الحلول والنصائح التي كانت تتوقعها (والتي قد تلقتها بالفعل من الكثير من الناس) قاومت رغبتها وطالبتها أن تواجه الواقع وتعيش فيه وتعايشت معها في حالة الضياع التي كانت تشعر بها مما جعلها تتمكن من إخراج مشاعرها والشعور براحة نفسية ودفئ. فقد قمنا بالتركيز على علاقتها مع نفسها بدلاً من توجيه النصائح التربوية لتطور طريقة تعاملها مع ابنها.

© Lifeworks 2012

Contact: admin@learngestalt.com

Who is this blog for?

These case examples are for therapists, students and those working in the helping professions. The purpose is to show how the Gestalt approach works in practice, linking theory with clinical challenges.

Because this is aimed at a professional audience, the blog is available by subscription. Please enter your email address to receive free blog updates every time a new entry is added.

Gestalt therapy sessions

For personal therapy with me: www.qualityonlinetherapy.com

Enter your email address:

Delivered by FeedBurner

© Lifeworks 2012

Contact: admin@learngestalt.com

لغة

HOME

Informed Consent & Rates

PROFESSIONAL TRAINING

Gestalt Therapy Defined

PROFESSIONAL SERVICES

PAYMENTS

OTHER STUFF

Links

Book:Advice for Men about Women

BLOGS

• English

Bahasa

Čeština

Deutsch

Español

Français

Greek ελληνικά

Hindi हिंदी

Magyar

Melayu

Italiano

Korean한국의

Polski

Português

Română

Russian Русский

Serbian српски

Chinese 中文

Japanese 日本語

Arabic العربية

English Bahasa Čeština Deutsch Español Filipino Français ελληνικά हिंदी Magyar Melayu Italiano 한국의 Polski Português Română Русский српски 中文 日本語 العربية

vinaysmile

I publish this blog twice a week. It is translated into multiple languages. You are welcome to subscribe

logosm1

We help people live more authentically

Want more? See the Archives column here

ستيف فيناي غَنْثَرْ: المدير

دراستي و شغفي العلاج النفسي يمتد لـ40 عاماً. قضيت 28 عاما في التدريب الشخصي و كنت أعمل مع الأفراد و المتزوجون والعائلات.

خبرات أخرى

تتضمن خبراتي السابقة العمل بالمسرح، مسرح الشارع، أنشطة اجتماعية، فلسفة التأمل. كما قمت بالعديد من المشروعات التي تتضمن مقى للنباتيين، مشروع كتابة لافتات، متجر للأطعمة.

معهد "نورث ريفرز" للعلاج بالجالشاطات NRGI

لقد قمت بتأسيس معهد "نورثيرن ريفرز" للعلاج بالجالشطات – و مدة برنامج الدراسات العليا هي 4 سنوات و هي مسجلة لدى وزارة التعليم العالي. عملت كمديرا للبرنامج لمدة 17 عاما، و كنت مسئولا عن كل ما يتعلق بالمعهد متضمناً تطوير المناهج، الإشراف و التدريب و التقييم.

التطوير الوظيفي

قمت بتطوير طريقة فريدة تدعى "التأهيل لإتخاذ قرار الوظيفة"، و التي يتم اتباع عدة أساليب في جلسة واحدة مركزة، و تساعد الناس على ايجاد الدرب الوظيفة المثلى لهم.

برنامج "لايف ووركس" أو "ثمار الحياة" الدولي

عادة أعطي دروس في الولايات المتحدة و المكسيك و الصين و اليابان. أحد تخصصاتي في مجال العلاج النفسي و العلوم الروحية.

أعمل مدير للعلاج النفسي الروحي في جامعة "ريوكان".

"لايف ووركس" تملكها و تديرا مؤسسة "تييرّا.

عن المؤلف

أنا مؤلف كتاب للرجال اسمه: "Understanding The Woman In Your Life – A Man's Guide to "a Happy Relationship. تفهم الرجل للمرأة في حياته"-دليل الرجل لعلاقة سعيدة.

المكافآت

أستمتع بعملي و أشعر بقدر كبير من الرضا عندما أساعد الناس في التغلب على التي يواجهونها و اكتشاف الذات و تمكين النفس. أجد التدريس و التدريب مكافئاً لي.كما أقوم بالدمج بين النظرية و النهج التجريبية في مناهجي الدراسية.

الشخصية

لقد قمت بتربية 5 أطفال و أربعة أحفاد. و أنا مبهور بنظرية الأنظمة و الآليات الذكية، و أنا حاليا طالب دكتوراه، و أعمل على أطروحة حول الأبعاد الشخصوية للقوة.

المؤهلات

ماجستير في الصحة النفسية، دبلومة في العلاج بالجالشطات، دبولومة في الايكولوجيا أو البيئة الاجتماعية، مدرب CAT IV. حاصل على عضوية الجمعية الأوروبية للعلاج بالجالشطات و عضوية الجمعية الاسترالية لمستشارين المهن.

Gestalt therapy sessions

For personal therapy with me go to: www.onlinetherapy.zone

Links

Career Decision Coaching

Here

and here

Lifeworks

Gestalt training and much more

http://www.depth.net.au

For Men

Here is a dedicated site for my book Understanding the Woman in Your Life

http://www.manlovesawoman.com

The Unvirtues

A site dedicated to this novel approach to the dynamics of self interest in relationship

http://www.unvirtues.com

Learn Gestalt

A site with Gestalt training professional development videos, available for CE points

http://www.learngestalt.com

Gestalt therapy demonstration sessions

Touching pain and anger: https://youtu.be/3r-lsBhfzqY (40m)

Permission to feel: https://youtu.be/2rSNpLBAqj0 (54m)

Marriage after 50: https://youtu.be/JRb1mhmtIVQ (1h 17m)

Serafina - Angel wings: https://youtu.be/iY_FeviFRGQ (45m)

Barb Wire Tattoo: https://youtu.be/WlA9Xfgv6NM (37m)

A natural empath; vibrating with joy: https://youtu.be/tZCHRUrjJ7Y (39m)

Dealing with a metal spider: https://youtu.be/3Z9905IhYBA (51m)

Interactive group: https://youtu.be/G0DVb81X2tY (1h 57m)